المركز الاعلامي

Al-Qasim Green University جامعة القاسم الخضراء

تغطية اخبارية يومية من داخل الجامعة

كلية البيئة تقييم ندوة علمية حول التلوث البصري


برعاية السيد رئيس جامعة القاسم الخضراء الاستاذ الدكتور حسن كاطع العوادي وبأشراف الاستاذ المساعد الدكتور حازم عزيز الربيعي عميد كلية علوم البيئة نطمت كلية علوم البيئة بالجامعة ندوة علمية موسعة حول ((التلوث البصري في محافظة بابل)) وابتدأت الندوة بكلمة لممثل رئيس الجامعة الاستاذ المساعد الدكتور هادي الجنابي اكد خلالها على ضرورة التنسيق مع الدوائر ذات العلاقة في المحافظة للحد من التلوث بكل اشكاله متمنيا للندوة النجاح وتحقيق اهدافها بعدها القى عميد الكلية كلمة اشار فيها على اهمية الاهتمام بالواقع البيئي من اجل كشف الظواهر السلبية والتجاوزات الحاصلة من دوائر الدولة والمواطنين على الممتلكات العامة والخاصة حيث تمت دعوة مدراء دوائر المحافظة لغرض مناقشة الواقع البيئي للمحافظة والاجراءات التي ستتخذ من اجل رفع التجاوزات والبدء بمشاريع حقيقية لتغيير واقع المحافظة والارتقاء به الى سابق عهده من حيث البنى التحتية التي تعطي انطباع ورؤيا بيئية جميلة لمحافظتنا العزيزة . وناقشت الندوة محوريين اساسين المحور الاول عن ((واقع التلوث البيئي والتجاوزات داخل مدينة الحلة))للسيد ضرغام علي السلطاني اما المحور الثاني ناقش ((التلوث البيئي والتجاوزات خارج مدينة الحلة)) للدكتور اثير سايب ناقشة خلاله ورقة بحث شامله عن التلوث البيئي البصري وكيفية معالجة مظاهر التلوث في مدينة بابل و بين مدى تأثير هذه التلوثات ومن اهم اسباب الثلوث البيئي البصري هو النمط العمراني وعدم انسجام ارتفاع الابنية وألوان الابنية التي تولد منظراً لا يلقي استحسان المتلقي حيث تتوزع هذه البنايات الغير منتظمة وسط السوق وفي الاحياء السكنية والمجمعات والحي الصناعي وغيرها من المواضيع. ان مثل هذه الندوات تساهم في تشخيص حالات التلوث البصري كونها تؤثر سلباً على المواطن وتشيد الى ايجاد رؤيا جمالية لمحافظتنا الحبيبة من خلال تفعيل الدور التوعوي والتربوي لجيلنا المعاصر وحضر الندوة السيد عميد كلية الزراعة بالجامعة ومعاون مدير عام بيئة الفرات الاوسط وممثلي الدوائر بالمحافظة واساتذة وطلبة الكلية .
                                                              أكلية علوم البيئة

تم نشر هذا الموضوع بواسطة

وسن لطيف جبار / مديرة إعلام الجامعة

اخترنا لك