المركز الاعلامي

Al-Qasim Green University جامعة القاسم الخضراء

تغطية اخبارية يومية من داخل الجامعة

طريقة صديقة للبيئة للخلاص من القراد


   
القراد مشكلة يعاني منها مربي الحيوانات في جميع دول العالم وخصوصا في العراق والذي ينقل الأمراض عن طريق نقل الدم بين حيوانين وصعوبة العلاج المستمر جعلت منه مرض خطر وذا نتائج جمه كون العلاج الرئيسي للخلاص من القراد هو استخدام المبيدات والسموم والمعفرات وكلها محظورات لخطرها على صحة الأنسان كــ (Diazonin ، Amitraz ، Pyrethroids ، DDT )وغيرها هذا من جانب ومن الجانب الأخر هو صعوبة التكرار البوحي للعلاج أعلاه من حيث الجهد والمال . تربية الحيوانات في الأرياف العراقية تضميد بشكل كبير جدآ على الرعي في مراعي خاصة وبسب الجفاف وقلة الزراعة أدى الى تموضع القراد ووضع بيوضه في تلك المراعي واتلي أصبحت بؤره للأصابة وتسلق البالغات من القراد الباحثه عن الدم لتصنيع البيوض للحيوانات مؤدية بذلك الى المشاكل الصحية للحيوانات مثل مرض البكتريا والبلازما والبروسبلا والتهاب السحايا والدماغ والأجهاض البكري والشلل القرادي وغيرها من الأمراض الخطره كل تلك العوامل أدت الى التفكير ببدائل تكون أقتصادية وأمينه ومستمره حيث تم أجراء عدة تجارب للوصول الى هذا البديل والذي يشمل على تربية الدجاج المحلي (المنزلي ) في حضائر الحيوانات الكبيره وهي كما يأتي : 1- وضع 1 دجاجة لكل 2 حيوان كبير (أبقار ، جاموس ) 2- التربية تكون ضمن الحضائر 3- عدم أعطاء علف كبير للدجاج وذلك لأبقاءه ذو وزن قليل بحيث تستطيع الدجاجة التسلق السهل للحيوان والذي تقوم من خلاله بأكل القراد ويقضي عليه حائلا بذلك بين القراد الأموتكوين بيوضه والذي ينهيه نهايه كاملة بدون أستخدام أي مبيد حيث طبقت هذه الطريقه على أكثر من 15 حضيره ونسبة النجاح كانت 100% بالقضاء على القراد.
 د. حامد الجبوري رئيس فرع الطب الباطني في كلية الطب البيطري 

تم نشر هذا الموضوع بواسطة

وسن لطيف جبار / مديرة إعلام الجامعة

اخترنا لك