المركز الاعلامي

Al-Qasim Green University جامعة القاسم الخضراء

تغطية اخبارية يومية من داخل الجامعة

جامعة القاسم الخضراء تقيم مهرجان الذرة الصفراء السنوي الاول


   
برعاية السيد رئيس جامعة القاسم الخضراء الاستاذ الدكتور حسن كاطع العوادي وبدعم من السيد رئيس مجلس محافظة بابل الشيخ الدكتور رعد حمزة علوان الجبوري نظمت كلية الزراعة في الجامعة مهرجان الذرة الصفراء السنوي الاول تحت شعار (( الذرة الصفراء احد ركائز الاقتصاد الوطني )) استهل حفل الافتتاح بقراءة اي من الذكر الحكيم اعقبها قراءة سورة الفاتحة ترحما على ارواح شهداء عراقنا العزيز بعدها القى السيد رئيس الجامعة اكد فيها انا لعراق بلد زراعي كما نعرف جميعآ والنفط هو ثروه نابظة والأعتماد على النفط يعرض أقتصاد البلد الى مشاكل ونحن نعيش هذه المشكلة حيث أنخفاض أسعار النفط الذي أثر كثيرآ على الموازنة وأثر على أستقرار السوق حيث لابد من البدائل . التي تقوي وتمتن أقتصاد العراق والعراق لابد أن يعتمد على الزراعة معظمنا نتذكر كيف كانت الزراعة ((الزراعة نفطآ دائم )) الزراعة كذا وكذا والى الأن العراق يستورد أبسط الامور من الدول المجاورة والغير مجاورة لابد أن نهتم بالتنمية المستدامة لانفكر بمستحقات ومتطلبات الأجيال الحالية بل أن نفكر بحقوق الأجيال القادمة من هذا المنطلق لابد أن نضع خطط أستراتيجية الواقع الزراعي بشقيه الحيواني والنباتي . ونحن نرى من المفترض علينا والواجب علينا لاسيما أن جامعة القاسم الخضراء هذه الجامعة التي أستحدثت حديثآ الأن فيها ست كليات ومعضم كلياتها تسير في الزراعة البيطرية هي الطب البيطري والزراعة وعلوم البيئه وعلوم الأغذية والتقانات الأحيائية وهندسة الموارد المائية . معظم هذه الكليات توجهها زراعي بيطري وعلية هذا يفرض علينا أن نهتم بالمجال الزراعي وبالبحوث العلمية وكيفية أدخال أصناف جديدة في الأنتاج الزراعي وكذلك نقل التجارب العلمية من قاعات الدراسة الى الحقول الزراعية ومن هذا نجد لابد أن مايتعلق بالجامعة أقامة المؤتمرات والندوات وهو الجوانب التعريفة بالقطاع الزراعي بالأضافة الى أهتمام الجامعة الى ماتخرج به المؤتمرات والندوات من توصيات ومتابعتها بأتجاه الحكومة المركزية والحكومة المحلية لتحقيق الامور المهمة من أستنتاجات وأنتاجات هذه المؤتمرات . بعدها القى الشيخ الدكتور رعد الجبوري كلمة قال فيها ان محصول الذرة الصفراء من المحاصيل المهمة بل هو المحصول الثالث من الناحية ألأستراتيجية في العالم وشهدت زراعة هذا المحصول في العشر سنوات تطورا كبير في أنتاجية غلة الدونم الواحد فبدأ هذا المحصول ب 500 كيلو و400 كيلو ووصل في محافظة بابل غلة الدونم الواحد الى طن و500كيلو وحقيقة هذا شيء مفرح . وحقيقة تفتخر محافظتنا والمحافظات الاخرى الى الصناعات التحويلية التي يمكن من خلالها أن يتضاعف مردود هذا المحصول . لدينا في محافظة بابل مصنع للنشاء والديكسترين وهو أحدى المصانع التي تعتمد بشكل رئيسي على محصول الذرة ولكن للأسف الذرة الهجينة التي تزرع في محافظة بابل هي ذرة عليقة ومانحتاجه في هذا القطاع هي ذرة من النوع النشوي لتصل كمية النشاء في هذة البذور تصل الى 68 أو70 % لتصبح أقتصادي ندعو الأخوة الباحثين في جامعة القاسم الخضراء وبألاخص في كلية الزراعة الى أدخال هجن جديدة ونحن على أستعداد على توفير الأراضي وأنا منذ اللحظة متبرع بمأتي دونم لأقامة تجربة للزراعة الربيعية والزراعة الخريفية نريد من مؤتمراتنا هذه أن تخرج بتوصيات ونتائج هذه البحوث نريدها أن تجد طريقها في الحقل وخصوصآ في المجال الزراعي نحن نعلم جميعآ أن الشعوب التي لاتستطيع أن توفرغذائها قطعآ هي شعوب غير مستقلة شعوب مسلوبة الأدارة من المعيب علينا في بلد الرافدين أن نستورد أي نوع من أنواع الغذاء فالأراضي الخصبة متوفرة والأيدي العاملة متوفرة حقيقة علينا أن نضع الخطط والأستراتيجيات وأن نتوكل على الله من أجل أن تسد غذائنا وصلت الامور أن نستورد بعض الخضر وبعض المنتجات الغذائية من بلدان حقيقة لايوجد فيها نهر بل هي مناطق صحراوية ضمن تصنيف الاراضي وهذا الشيء حقيقة معيب علينا أولأ كحكومة وكذلك معيب على كل القطاعات التي تعمل ضمن قطاع الزراعة. وتناول المهرجان اربعة محاور اولها بيان الاهمية الاقتصادية لمحصول الذرة الصفراء باعتباره احد المحاصيل الاستراتيجية الداعمه للاقتصاد الوطني اما المحورالثاني فتناول اطلاع المزارعين والمنتجين على التقنيات والمعلومات والوسائل العلميه الحديثه لزراعه وانتاج محصول الذره الصفراء من خلال دعوة الشركات المتخصصه وتناول المحور الثالث كيفيه نقل البحوث والدراسات من الجامعات ومراكز الابحاث الى الميدان الحقلي التطبيقي اما النحور الرابع فتناول تبادل الاراء والافكار والمقترحات والارشاد في كيفيه التوسع بزراعه محصول الذره الصفراء وزياده انتاجة للاغراض الصناعية. وعلى هامش المهرجان اقيم معرضا للذرة الصفراء اشتركت فيه كبريات الشركات المختصه في هذا المجال .
                                                                                  الاعلامي حامد الجبوري

تم نشر هذا الموضوع بواسطة

وسن لطيف جبار / مديرة إعلام الجامعة

اخترنا لك