المركز الاعلامي

Al-Qasim Green University جامعة القاسم الخضراء

تغطية اخبارية يومية من داخل الجامعة

كلية البيئة تعقد ندوتها الوطنية الثانية حول ظاهرة التصحر


   
برعاية معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي الاستاذ الدكتور حسين ابراهيم الشهرستاني وباشراف السيد رئيس جامعة القاسم الخضراء الاستاذ الدكتور حسن كاطع العوادي نظمت كلية علوم البيئة بالجامعة ندوتها الوطنية الاقليمية الثانية حول ظاهرة التصحر بالتعاون مع كليات التربية الاساسية في جامعات بابل وكركوك وميسان وكلية الزراعة بجامعة ديالى وكلية البيئة في جامعة طهران ومتحف التاريخ الطبيعي في جامعة بغداد وبمشاركة اساتذة وباحثين من مختلف الجامعات وتناولت الندوة سبعة محاور اولها العواصف الغبارية والاخزمة الخضراء اما المحور الثاني فتناول الموارد المائية والجفاف فيما تناول الثالث تشريعات بيئية واتفاقيات تصحر وجاء المحور الرابع ليتناول ملوحة وتعرية التربة اما المحور الخامس تناول نباتات وحيوانات المناطق الصحراوية والجافة وحل سادسا محور استخدام التقنيات الحديثة في مكافحة التصحر اما المحور السابع تناول التاثيرات الاجتماعية والاقتصادية لظاهرة التصحر . واكد السيد عميد كلية علوم البيئة في الجامعة الدكتور حازم عزيز الربيعي خلال كلمة في بداية الندوة ان هذة الندوة تميزت بمشاركة خمس جامعات عراقية كما تميزت بنوعية الابحاث واثارها السلبية لظاهرة التصحر مؤكدا ان التوصيات والطروحات سوف تكون منهاج عمل دراسي للطلبة والتدريسيين مشيرا الى ان ظاهرة التصحر هي عملية تردي الاراضي التي تنجم عن تفاعلات معقدة بين عوامل فيزياوية واحيائية واقتصادية تؤثر في التنمية المستدامة عن طريق ارتباطها بمشاكل اجتماعية كالفقر وسوء الصحة وغيرها. وقال السيد رئيس مجلس محافظة بابل السيخ رعد حمزة علوان الجبوري أن قيام مثل هكذا ندوات تثقيفية تدعوا للتخلص من ظاهرة التصحر وهي خطوة من الخطوات المهمة والايجابية لايقاف هذه الظاهرة التي تؤثر على الانتاج الزراعي وتعتبر خطوة لاستصلاح وتحسين الاراضي الزراعية والتي تعاني من عدم توفر المياه فيها وكثرة الاملاح التي سببتها هذه الظاهرة وخاصة في مناطق عدة من بابل وبالتالي تحسين الاقتصاد في بابل ومن ثم أقتصاد البلد .
                                                       الاعلامي : حامد الجبوري

تم نشر هذا الموضوع بواسطة

وسن لطيف جبار / مديرة إعلام الجامعة

اخترنا لك