المركز الاعلامي

Al-Qasim Green University جامعة القاسم الخضراء

تغطية اخبارية يومية من داخل الجامعة

اول دراسة في العراق حول الخنزير يقوم بها احد تدريسي كلية الطب البيطري في جامعة القاسم الخضراء


   
الخنزير العراقي Iraqi pig الخنزير البرّي boar نوع من الحيوانات الوحشية والقويه جدا فله جسد ورأس ضخمان وقوائم قصيرة نسبيا، وفراء الخنزير ثخين يشتد سماكة في الشتاء ويتراوح لونه من الرمادي الداكن إلى الأسود والبنيّ ختلف حجم الخنزير البرّي فالإناث البالغة (5 سنوات أو أكثر) يبلغ طولها 135 سنتيمترا وتزن بين 55 و 70 كيلوغراما بينما تصل الذكور البالغة في طولها إلى ما بين 140 و 150 سنتيمترا وتزن ما بين 80 و 90 كيلوغراما للخنزير البرّي زوج من الأنياب canine على كل فك، وتستخدم هذه الأنياب كوسيلة للدفاع عن النفس self- defense وتستمر بالنمو طيلة فترة حياة الحيوان. يبلغ طول الأنياب السفليّة في الذكور حوالي 20 سنتيمترا، لكن نادرا ما يظهر منها أكثر من 10 سنتيمترات خارج الفم، وقد تبلغ 30 سنتيمترا في حالات استثنائيّة، أما الأنياب العلويّة فهي تميل نحو الأعلى عند الذكور ويقوم الذكر على الدوام بشحذها sharpening على بعضها لإبقائها حادّة عند الأطراف. وبالنسبة للإناث فأنيابها أصغر حجما وتميل قليلا نحو الأعلى لدى الإناث الأكبر سنا. تعتبر هذه الحيوانات ليليّة النشاط حيث تقوم بالبحث عن طعامها من الغسق وحتى الفجر، له قدره على التحسس بشكل كبير وكذلك الشم smell. وهي تأكل أي شيء يقع في دربها بما في ذلك البندق والتوت والجيفة والجذور roots بالإضافة إلى البصلات والحشرات والزواحف الصغيرة وحتى صغار الحملان. ينتشر الخنزير العراقي في المناطق المحاذيه لنهر الفرات ودخله وكذلك المناطق الجبليه .حيث يتخذ المناطق ذات الكثافه بالقصب reed او البردي sedge والنباتات الكثيفه مأوى له بحيث تكون تلك الارض ذات رطوبه .طبيعة الغذاء الذي يقتات عليه الخنزير هو من المزروعات للفلاحين حيث ينسبب بأيذاء حقول الفلاحين الزراعيه حيث يتسبب بتلف حقول الذره cornوذلك بطرح النبات على الارض واكل العرانيص قبل فترة النضج ب 20 – 30 يوماً ولا يكتفي بذلك حيث انه بعد التغذيه والشيع الكافي يعبث بالباقي موديا الى خسائر اقصاديه عاليه حيث يعمل الخنزير الواحد على تلف دونم واحد . والخنازير في العاده تكون على شكل قطيع يتجاوز 11- 15 خنزير يتكون من اناث وابناء وذكر . وكذلك يتغذى على السنابل قبل النضج النهائي وزهرة الشمس من النباتات لديه والسمسم (الغذاء المفضل لدى الخنازير العراقيه هو الذره وزهرة الشمس sunny flowerوالنباتات ذات المحتوى العالي من الزيت oil والنشا) وكذلك نباتات الشلب والجت حيث يحرث الارض بمساعدة انيابه الكبيره كما ذكرنا انفا بحثا عن جذور بعض النباتات ذات المحتوى العالي بالسكريات كنبات السعد وجذور القصب والبردي وغيرها . انتشار الخنازير في العراق يعد كبيرا جدا وذلك كونه ذو ديانه مسلمه وان اكل الخنزير يعتبر محضورا لذلك فهو غير مستهدف من الصيادين عكس ما موجود في الدول الغير اسلاميه ....
                                                                                      اعداد الدكتور حامد الجبوري
                                                                                        فرع الطب الباطني في كلية الطب البيطري
                                                                                   جامعة القاسم الخضراء

تم نشر هذا الموضوع بواسطة

وسن لطيف جبار / مديرة إعلام الجامعة

اخترنا لك