المركز الاعلامي

Al-Qasim Green University جامعة القاسم الخضراء

تغطية اخبارية يومية من داخل الجامعة

باحثة في كلية الزراعة بجامعة القاسم الخضراء تناقش رسالة الماجستير الموسومة (( تأثير مصادر ومستويات مختلفة من المادة العضوية في بعض صفات التربة ونمو وحاصل الباذنجان تحت نظام الزراعة المغطاة ))


   

 

ناقشت الطالبة رانية اسماعيل جاسم رسالة الماجستير الموسومة  (( تأثير مصادر ومستويات مختلفة من المادة العضوية في بعض صفات التربة ونمو وحاصل الباذنجان تحت نظام الزراعة المغطاة )) تضمنت الدراسة تأثير اضافة المخلفات العضوية في خصائص التربة الفيزيائية والكيميائية والخصوبية والبايلوجية للتربة ،اضافة الى تأثير الحوامض العضوية وتأثير انعكاسها على الحاصل حيث تم الحصول على افضل النتائج بالنسبة للتربة والحاصل باضافة هذه المخلفات .

وبينت الدراسة أن استعمال  المخلفات العضوية المختلفة أدى إلى تحسين صفات التربة الفيزيائية والكيميائية وزيادة الجاهز من العناصر المغذية والممتص منها من قبل النبات وجميع مؤشرات نمو وحاصل النبات المدروسة , وتفوق مخلفات الدواجن على المخلفات الأخرى لما لها من دور كبير في تحسين خواص التربة الفيزيائية والكيميائية والخصوبية . 

وخلصت الرسالة الى أنَّ الحوامض الدبالية  مثل حامض الهيومك وحامض الفولفك والهيومين الناتجة عن تحلل المخلفات العضوية كان لها دور مهم في نمو النبات كزيادة نفاذية الأغشية الخلوية وتحفيز التفاعلات الأنزيمية, كما زادت من جاهزية العناصر الغذائية .

 

واوصت الرسالة بإضافة مخلفات الدواجن لما تحتويه من تراكيز عالية من عناصر مغذية كالنتروجين والفسفور والبوتاسيوم ومحتواها العالي ايضًا من الحوامض الدباليةوالحذر من إضافة مخلفات المجاري بكميات كبيرة دون معالجة لما تحمله من مسببات مرضية وتفاديًا لتراكم تراكيز العناصر الثقيلة كالرصاص والكادميوم عند تكرار الإضافة لفترات طويلة واستخدام المخلفات العضوية سواء كانت نباتية ام حيوانية ام مخلفات مجاري .

 

 

 

تم نشر هذا الموضوع بواسطة

الاعلامية مروة الحمداني

اخترنا لك