المركز الاعلامي

Al-Qasim Green University جامعة القاسم الخضراء

تغطية اخبارية يومية من داخل الجامعة

كلية الطب البيطري في جامعة القاسم الخضراء تنظم حملة توعية لمربي الحيوانات في مدينة القاسم


   
نظمت كلية الطب البيطري بجامعة القاسم الخضراء حملة توعية وتثقيف لمربي الحيوانات في ناحية ‏القاسم والقرى المحيطة بها وذلك من خلال القيام بزيارات ميدانية حيث التقى الدكتور حيدر محمد جبر ‏‏(مقرر فرع الصحة العامة) والدكتور حامد عباس حسن (طبيب بيطري) بمربي الحيوانات في تلك ‏المناطق‎.‎ تم في هذه الحملة مناقشة عدة نقاط مهمة منها‎:‎ أهمية الادوية البيطرية‎:- ‎ ‎ ‎إن استخدام الأدوية البيطرية أساساً لعلاج ووقاية الحيوان من الإصابة بالأمراض وزيادة إنتاجه دون ‏الإضرار به والأدوية البيطرية سلاح ذو حدين فإذا أحسن استخدامها فإنها تعطي النتيجة المرجوة منها ‏بعلاج الحيوان من الأمراض وزيادة إنتاجه وإذا أسيء استخدامها فإنها تؤدي إلى تدهور صحة الحيوان ‏وقلة إنتاجه وبالتالي تحمل المربي خسائر اقتصادية فادحة بالإضافة إلى الأضرار بصحة الإنسان المستهلك ‏للمنتجات الحيوانية عن طريق انتقال بقايا هذه الأدوية إليه مما يؤدي إلى الإضرار بصحته وحدوث العديد ‏من الأمراض مثل الفشل الكلوي والعقم وخلق عترات جديدة من المسببات المرضية لاتتأثر بتلك الأدوية‎. ‎ ‎ ‎طريقة إستخدام الأدوية البيطرية‎:- ‎ ‎ ‎قبل أعطاء الدواء للحيوان يجب مراعاة مايلي‎:-‎ ‎ ‎يجب توخي الحرص والحذر عند استخدام الأدوية في علاج أمراض الحيوان والإنسان باختيار الدواء ‏المناسب لعلاج كل مرض وإستخدام الجرعة العلاجية المناسبة لنوع وعمر الحيوان ونوع المرض وذلك ‏باتباع الإرشادات الخاصة بطريقة استخدام الدواء الموجودة بالنشرة العلمية المصاحبة لكل عبوة دوائية ‏واتباع إرشادات الطبيب البيطري المعالج‎.‎ ‎ ‎التأكيد على أهمية الوقاية من الامراض الحيوانية عن طريق التلقيح وتم إيضاح طرق اعطاء اللقاحات ‏البيطرية وطرق خزنها في أماكن مبردة وبعيدا عن الرطوبة وأشعة الشمس بالاضافة الى الطريقة العلمية ‏المعتمدة في اتلاف القناني الفارغة للقاحات البيطرية المختلفة لتجنب تحويلها الى عامل نقل للمرض‎.‎ ‎ ‎الاستمرار في إعطاء الدواء للحيوان حتى بعد انتهاء الأعراض الظاهرية للمرض كما تم التأكيد على ‏وجوب تك فترة بين العلاج وبين استهلاك المنتجات الحيوانية مثل الحليب واللحم‎. ‎ من جانبهم أشادوا مربي الحيوانات بأهمية هذه الخطوة المتخذة من قبل كلية الطب البيطري وأبدوا شكرهم ‏للسيد عميد الكلية والسادة أعضاء الهيئة التدريسية لجهودهم المتميزة في تفعيل العلاقة بين الجامعة ‏والمجتمع المحيط بها كما طالب وجهاء المنطقة بضرورة تكرار هذه الخطوة بالمستقبل وذلك لدورها في ‏تثقيف وتوعية مربي الحيوانات حول كيفية استخدام العلاجات واللقاحات البيطرية خصوصا بعد إطلاق ‏المصرف الزراعي المنح المالية لمشاريع الثروة الحيوانية الصغيرة‎.‎

تم نشر هذا الموضوع بواسطة

وسن لطيف جبار / مديرة إعلام الجامعة

اخترنا لك