المركز الاعلامي

Al-Qasim Green University جامعة القاسم الخضراء

تغطية اخبارية يومية من داخل الجامعة

جامعة القاسم الخضراء تطلق حملة وطنيه لحماية الاهوار وضمها للتراث العالمي


   
بادرت جامعة القاسم الخضراء كمؤسسة أكاديمية وتعليمية وثقافية عراقية بتشكل لجنة برئاسة السيد رئيس الجامعة الاستاذ الدكتور حسن كاطع العوادي وعضوية كل من ا.م.د هادي ياسر الجنابي المساعد العلمي لرئيس الجامعة بالإضافة الى عمداء كليات البيئة وهندسة الموارد المائية والاستاذ الدكتور علي حسن التميمي ونخبه من اساتذة ومسؤولي الاقسام بالجامعة في دعم الحضارة والإرث العراقي الإنساني والعالمي، لتكون الجامعة الداعمة لكافة المشاريع الكبيرة في خدمة الإنسان والمجتمع، ومن منبرها التعليمي تزرع الثقة لدى الجميع في تبني العديد من القضايا الهامة في المجتمع، واليوم وبعد ان انتفض العراقيون لإعادة اصاله الاهوار لسابق مجد الحضارة السومرية ويلتحق بالإرث الإنساني العالمي ونتباهى علنا أمام العالم بها، نعم تنتفض مؤسساتنا العلمية وتعرب عن مسؤوليتها التاريخية في الحفاظ على الإرث الحضاري والاهوار التي تمثل رمز من رموز المعرفة والثقافة الحضارة، ..من جامعتنا العريقة، من جامعة القاسم الخضراء نطلق حمله الدعم الكبرى في ضم الاهوار للتراث الإنساني العالمي في تظاهرة علمية كبيرة وتحديدا في كلية علوم البيئة وهندسه الموارد المائية الزراعة ..انطلقت حملة عالمية كبيرة تحت عنوان " الاهوار العراقية موروث حضاري واصاله للتراث الإنساني العالمي " حضرها الأستاذ الدكتور حسن كاطع العوادي رئيس الجامعة، لأهميتها ودورها الفاعل في الحفاظ على الحضارة الإنسانية، والتي وصفها بأنها مسؤولية تاريخية، وذلك في كلمته ألقاها على قاعة المركزية في الجامعة خلال انطلاق الحملة، مؤكدا بشاعة الهجمة الإرهابية التي يتعرض لها العراق والتي تستهدف الحضارة الإنسانية، مثمنا كافة المؤسسات التي تسعى للحفاظ على التراث ومنها اليونسكو بدعم الاهوار العراقية وحمايتها داعيا المنظمات الدولية إلى التضامن والحفاظ على الإرث الحضاري والعمل بجهد مشترك لإعادة تأهيل الاهوار و تنظيم.. مضيفا بان الجامعة ستبقى منارا للعلم والسلام، وان اهوار العراق وآثاره إنما العمق التاريخي الذي نستمد منه قوتنا في الرقي والرفعة، وان الجامعة إنما ترتقي بالعلم والمعرفة وهو ما يمثل الرديف الحقيقي لجبهة السلاح في مقارعة الإرهاب، مؤكدا على ان القلم والكتاب هو سلاحنا الحقيقي .... وان عملنا يصب في الحفاظ على الاهوار والتراث وان المسؤولية تشمل الجميع مؤكدا العمل على انجاح الحملة العالمية تخلل احتفال الحملة جملة من الفعاليات والأنشطة منها عرض للطلبة في الكليات حول وقف عمليات السرقة للآثار وكذلك شمل على عرضا ادبيا موسيقيا تراثيا من قبل طلبة جامعة لقاسم الخضراء، وكانت الجامعة قد أعربت عن تثمينها للجهود المبذولة من قبل الاساتذه والطلبه في كليات هندسه الموارد والبيئة في هذه التظاهرة . مشيدا بدعم اليونسكو لكافة المظاهر الحضارية في وطننا، وقد نشر الموقع الالكتروني للجامعة تفاصيل حول هذه الحملة.

تم نشر هذا الموضوع بواسطة

وسن لطيف جبار / مديرة إعلام الجامعة

اخترنا لك